Fri20201127


ما ذنب طفلي

باسم الكربلائي

باسم الكربلائي
لطميات
إجعل هذا الفيدیو في موقعك
128 × 72
240 × 135
480 × 270
640 × 360
عرف
:طول
px
:عرض
px
ما ذنب طفلي - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2020-08-22
المشاهدة
353
المدة
00:03:24
عدد التحميلات
59

نص هذا المقطع

قصيدة : ماذنب طفلي

الشاعر : علي جعفر القطيفي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

ماذنب طفلي بسهم للعداء مذبوح ماذنب طفلي ؟
******
طفلٌ رضيعٌ عطيشُ القلبِ يا اعداء لاتقتلوهُ
عيناه غير ذبولٍ يابسَ الاحشاء فلتنظروهُ
ان كان ذنبي فهذا الطفلُ لايعني فلترحموهُ
ويلي عليهِ لذيذ الماءِ لايسقي ماذنبُ طفلي ؟
******
ماذنب طفلي بسهم للعداء مذبوح ماذنب طفلي ؟
******
عيناهُ صارت بعيني علني اسقيه يرجو اباهُ
لاغيرَ دمعي على خديهِ مسكوبٌ هلا رواهُ
يبكي جهيداً ومنه ترعش الاعضاء مما عراهُ
مهلاً صغيري سادعوا هؤلاءِ القوم ماذنبُ طفلي ؟
******
ماذنب طفلي بسهم للعداء مذبوح ماذنب طفلي ؟
******
وبينما هو على صدرِ الابِ الحاني ملقىً يديهِ
منهم تلقى جواباً زعزع الاكوان وليي عليهِ
سهمٌ مريعٌ بنحرِ الطفلِ يازهراءٌ قومي اليهِ
القى دماهُ ونادي آهِ يالله ماذنبُ طفلي ؟
******
ماذنب طفلي بسهم للعداء مذبوح ماذنب طفلي ؟
******
رفت يداهُ كمثلِ الطيرِ منحوراً وعُظمَ كربِ
يانورَ عيني اتاني سهمك المسنون ادميت قلبي
ماكان ظني ذبيحاً هكذا القاك من دونِ شربِ
عذر الحبيبِ لقد حاولت اذ ناديت ماذنبُ طفلي ؟
******
ماذنب طفلي بسهم للعداء مذبوح ماذنب طفلي ؟
******
نحو الخيامِ مشى بالطفلِ مكروباً مشياً ثقيلا
لم ادري فيهم حسيناً ام هو المنحور صبراً جميلا
ان كان يرضيك هذا ايها المعبود خذهُ قتيلا
لكن سؤالي لكل الناس يوم الدينِ ماذنب طفلي ؟
المرسل: الإثنين, 05 تشرين1/أكتوير 2020