Wed20180815


عليمن جايني العيد

باسم الكربلائي

عليمن جايني العيد باسم الكربلائي
باسم الكربلائي
لطميات
إجعل هذا الفيدیو في موقعك
128 × 72
240 × 135
480 × 270
640 × 360
عرف
:طول
px
:عرض
px
عليمن جايني العيد - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2018-06-13
المشاهدة
234
المدة
00:12:07
عدد التحميلات
26

نص هذا المقطع

القصيدة: عليمن جايني العيد

الشاعر: أحمد الذهبي

عليمن جايني العيد..و ابويه مسافر بعيد

منو يعوض مكانه..يغطيني بحنانه

و ابويه مسافر بعيد

▪️▪️▪️▪️▪️

رجاءً كولوا للعيد زينب و اليتامه

يشوفونك اذا اجيت مثل يوم القيامه

اذا مو والدي وياي على العيد السلامه

ضعت ما بين الجروح و أدور الابتسامه

شمعتي و شمعة البيت..طفن و بحيره ظليت

العيد شيلكه بيه..سواد الهم عليه

جرح ما يقبل يهيد..و ابويه مسافر بعيد

▪️▪️▪️▪️▪️

يبويه و من يجي الليل تظل روحي اتمنه

تجيني و تكعد وياي و اشوف الدنيه جنه

بدونك كل الوجوه و لا بيها امن اهلنه

و ادور بالهوه الهاب و لا نسمة محنه

غريبه ابعيني الأيام..و اعيش احساس الايتام

من يزور اليتيمة..يعيد ابلايه خيمه

عليمن جاي شيريد

▪️▪️▪️▪️▪️

يا فرحة التجي وياي و انه مضيعه الاماني

اشوفن بويه الهلال اذا طولك اجاني

حرت ما ادري دفنوك لو دفنوا زماني

و لا مشتاكه للعيد مشتاكتلك اني

ادورك بين العيون..حلم ميت بالجفون

و حق شوقي و لهفتي..جنت كلمة يبنتي

يبويه اسمعها تجويد

▪️▪️▪️▪️▪️

يدك بابي الفرح جاي و انا شباقي عندي

شلبس و اني الجروح تفصال اعله كدي

نشاز البسمه يا عيد و الدمعه اعله خدي

يتيمه و جنحي مكسور احس الدنيه ضدي

اطير و جرح الايام..يذبني ابين الاسهام

اليتيمه بعز فرحها..حمامه ابلا جنحها

زمن ما يرحم يصيد

▪️▪️▪️▪️▪️

اذا الوادم يعيدون و اريد اكتم عبرتي

و اكابر و اخفي الدموع و اظم عتهم دمعتي

اثر لغيابك الناس يشوفونه بوجنتي

بدونك صورة وداع مرسومة بصفنتي

ارسمك دمعة فراق..و اهيل بناري الأشواق

يجي العيد اعله بابي..يعزيني بشبابي

غزت وجهي التجاعيد

▪️▪️▪️▪️▪️

بقيت اتوسل الطيف يجيبك لحظة ليه

اكلك نار الفراق جمرها شسوه بيه

بعد كل هاي الهموم وراي الغاضريه

مقسموتلي كل عيد دمعتي تحني اديه

 تجيني الفرحه شتشوف..صرت اوف بكتر اوف

الجرح من الطفوله..نهاية عمري طوله

حزن ما ينقص يزيد

▪️▪️▪️▪️▪️

وراي ابكد الأحزان و الهموم العشتها

حيره بكربله هناك و لا عمري شفتها

اوادع عالنهر روح و اموتن لو عفتها

لاخويه مهرت الموت بديه قدمتها

اقبله بصدره و احتار..اطفي بدمعتي النار

و اروحن بالنهايه..انه و خدري سبايه

اسيرة مجتفه الايد

▪️▪️▪️▪️▪️

المرسل: الإثنين, 18 حزيران/يونيو 2018
 
باسم الكربلائي : عليمن جايني العيد