Sun20191215


ودعت الحسين

باسم الكربلائي

ودعت الحسين باسم الكربلائي
باسم الكربلائي
لطميات
إجعل هذا الفيدیو في موقعك
128 × 72
240 × 135
480 × 270
640 × 360
عرف
:طول
px
:عرض
px
ودعت الحسين - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2015-10-14
المشاهدة
5911
المدة
00:05:36
عدد التحميلات
771

نص هذا المقطع

ودعت الحسين

العمره ماشايل اجروح
لا يلوم الذي اينوح
انه ودعت الحسين
وعفته بس عفته مذبوح
 
انه إخت البالذبح قلبه عليه
قلبه قبل اخيامي نيرانه سريه
انه إخت القايل ابهاي الرزيه
الموته سهله والصعب زينب سبيه
ياهي مثلي من الناس
قلب اخوها ابهالا حساس
حتى وابقطعة الراس
اخته عن باله متروح
 
الخنسه لو ناحت صخرها يعذروها
انه بس اليمنعوها اتنوح اخوها
الشمر من يسمع بجي ايقول اضربوها
حرمه وامتوني ابضربهم ورموها
الزجر ماقصر اوياي
ابسوطه وايسكت ابجاي
وتترس العبره عيناي
والدمع سكته مسفوح
 
المثل اخويه اشويه لو أدمي المحاجر
حتى راسه او هوه ميت بي شاعر
خل اسولف من بعد قطع المناحر
اشلون راسه ايفكر ابحالي اويساهر
ابكربله شفته مقطوع
لا جن الحالي مفجوع
ينظر او يذرف ادموع
وقتله ياخويه مسموح
 
جسم اخويه ابكربله خليته عاري
وراسه ماجنت ادري وينه
او الله داري
ومن دخلت الكوفه لنه ابإنتظاري
عالرمح شفته او عليه اسود نهاري
شفته والمحمل ايميل
واضربت راسي بالويل
دمي ظل يجري وايسيل
وحقي لو فاضت الروح
 
أمضي للشام او مضه الراس اعله رمحه
أنظره ابدمعي واحس كل نظره ذبحه
دمه يقطر والهوا يسفي اعله جرحه
وانه كل خوفي رقيه لا تلمحه
جنت اسليها وتنام
وخوفي من نوصل الشام
اتشوف ابوها بالا حلام
وبالطشت منحره ايلوح
 
الراسه أذكر موقف ايظل ابفؤادي
ركز رمحه او عجزت اتشيله الأيادي
عالسبب قاموا يسئلون الأعادي
وعلي جاوب طفله تاهت بالبوادي
وقلهم ابصوت الونيين
شوفوا نظرات الحسين
تشبح وتتجه وين
ناظره لبنته مشبوح

المرسل: سيد عباس الأربعاء, 14 تشرين1/أكتوير 2015