Wed20200923


لاتدعوني

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1535
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع لاتدعوني بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
لاتدعوني - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-11 10:31:33
عدد الاستماعات
226
المدة
00:02:56
عدد التحميلات
1535
نص هذا المقطع

قصيدة : لاتدعوني ويكِ أمَّ البنين

للشاعر : سيد آدم الحسني

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

لاتدعوني ويكِ أمَّ البنين...تذكريني بليوثِ العرين
******
لاتجهلوا ياناسَ اسمائَهم...ستذكرُ الأيامُ أنبائهم
تنازعُ الخرصانُ اشلائَهم...وكلهم أمسى قتيلاً طعين
******
كلٌ بدمِّ النحرِ قد خُضِبا...حتى فدت روحُهُمُ زينبا
أربعةٌ مثلَ نسورِ الرُبى...وواصلوا الموتَ بقطعِ الوتين
******
أمسيتُ أمَّ الحُزنِ مُذ أدبروا...أموتُ في شوقٍ لهم يسعرُ
ياليتَ شعري أكما أخبروا...بأنَّ عباساً قطيعُ اليمين
******
أُنْبِئْتُ أنَّ اَبني بضَربِ العَمَد...هوى على الارضِ ومِن دونِ يَد
ياحَرَّ قَلبي للحُسينِ وقد...رأى أخاهُ وهْوَ مَدمي الجَبين
******
دونَ حُسينٍ قُطِعوا كُلهَم...كانوا لهُ عوناً ومَن مِثلَهم
ماطابَ عَيْشِي مذ مَشت إبْلَهُم...بعدَ بنيني صِرتُ أمَّ الأنين
******
ماهَمَّنِي ما حَلَّ بالأربعه...من بعدِ ما لاقى الهُدى مصرعه
ياليتني بالطفِ كنتّ معه...أحمي اليتامى من يدِ الظالمين
******
أبكي حسيناً عافراً بالثرى...جمالُهم في كفهِ قد برى
ومجدلٌ حزّ له الخنصرا...ورأسهُ يهدى لقصر اللعين

المرسل: الأربعاء, 23 أيلول/سبتمبر 2020