Sat20210515


ياسبط الرسول ياروح البتول

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1354
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع ياسبط الرسول ياروح البتول بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
ياسبط الرسول ياروح البتول - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-12-04 09:12:08
عدد الاستماعات
239
المدة
00:11:59
عدد التحميلات
1354
نص هذا المقطع
قصیدة : يــا  ســبــطَ الـرسـولِ
الشاعر : الأديب الحاج مهدي جناح الكاظمي

 الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

 

 

يــا  ســبــطَالـرسـولِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
قد  صُنتَ  بيتُ اللهِ في طفِ الكرامه      يـا  سـيدَ  الفادينَ يا قلبَ الإمامه
هـذا ثـراكَ الله ُ قـد أعلامقامه      لِـنطوفَ  حولكَ رُكعاً حتىالقيامه
حــولَ  الـسـلـسـبـيـلِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
قـد سِـرتَ بالسبعينَ محفوفاًمهيبا      و الدهرُ يتبعُ خطوَ ضعنَكمستجيبا
و  الـروحُ  خلفكَ يملئُ الدنيانحيبا       و  بـقيتَ  كالإسلامِ مأجوراًغريبا
كــالــحـيِ  الـقـتـيـلِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
قـد  كانَ قتلُكَ سرَ إحياءِالشريعه       فـأجبتَ داعي الحقِ في نفسٍمطيعه
لـبـيـتـهُ حتى بأصبعكَالقطيعه      أبـكـيتَ حيدرةً و فاطمةَ الشفيعه
بـالـخـطـبِالـمـهـولِـي      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
لكَ  تنحني كلُ الرؤوسِ على الدوامِ       يـا  مُـنقذَ  القرآنِ و البيتِ الحرامِ
بـكَ  يبدأُ  الإسلامُ يا مسكَالختامِ      يـا  كوكبَ  الرحمنِ في لججِ الظلامِ
يــا شــمــسَ الـعـقـولِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
سـبـحانَ من سواكَ سراًللوجودِ      و  دعـاكَ حجتهُ على أهلِالجحودِ
و  لأنتَ يا سيفَ الرسولِ علىيزيدِ      لولاكَ ما عُرفَ الركوعُ منَ السجودِ
يــا كــهـفَالـنـصـولِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
أعـضاءُكَ  المتوزعاتُ  علىالترابِ      مـا هُـنَ إلا نـصُ آياتِالكتابِ
تـدمى  و  تكتبها العواليبالخضابِ      صـلى  عليكَ اللهُ يا فصلَالخطابِ
يــا وحـيَّ الـنـزولِ      يــا   روحَ  الــبــتــولِ
******
جـئنا  نُعزي صاحبَ الأمرِالمفدى      إنـا  لـثـاراتِ الحسينِ نهّبُ جندا
مـتـوسدينَ  نُقارعُ  الخصمَالألدا      كـحـسـيننا  لما توثبَ كانَفردا
فــي قــلــبٍأصــيـلِ       يــا   روحَ  الــبــتــولِ

المرسل: الأحد, 14 آذار/مارس 2021