Sat20210417


توفوني،واعتوني انا اعرفكم توفو

وطن النجفي

عدد التحميلات
1972
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع توفوني،واعتوني انا اعرفكم توفو بصوت وطن النجفي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
توفوني،واعتوني انا اعرفكم توفو - وطن النجفي
تاريخ الاضافة
2011-06-11 08:31:25
عدد الاستماعات
331
المدة
00:38:09
عدد التحميلات
1972
نص هذا المقطع

قصیدة : تــوفـونـي واعـدتـونـي

الشاعر : المرحوم الشيخ عبدالحسين أبو شبع

الرادود : المرحوم الحاج ملا وطن النجفي

تــوفـونـي واعـدتـونـي ... و آنـه أعـرفـكـم تـوفـون
أم  الـبـنـيـن اتنادي ... توفوني يا ويلادي ...و آنه أعرفكم توفون
******
تـجـمـعهم بساعة وداع و هجره ... اتحاجيهم ابلوعة إفراق و سفره
أربـعـه  و  كل واحد قلبها اتنظره ... و كل واحد اصبي عينها تعتبره
اتــنـاديـهـم  يـا  قـلـب أمـكـم يـا أنـوار لـعـيـون
يـا بدور ابظلمة ليلي ... توفون ابرجت حيلي ...و آنه أعرفكم توفون
******
تـدرون يولادي اجمعتكم عندي ... ابساعة افراق السفره راحت تبدي
إلـمـن ردتكم جن عرفتوا قصدي ... إنتوا الضلوع و أبو اليمه جبدي
يـولادي  إنـتـو اضـلـوعـي و انـتـو الـجـبـدي اتحفظون
جـبـد احسين اتحفظونه ... توفوني من توفونه...و آنه أعرفكم توفون
******
هـذا إبـن والـدكم و انتو اوياه ... و اعيونكم وين الذي ايحل ترعاه
بعيون أختكم خل تصير و عيناه ... و كل واحد و زينب اشتركت برباه
اتـبـاريـكـم  بـت  والـدكـم ... مـن جـنتوا انتو اترضعون
كـل واحد هزت مهده ... و اتريد الوفه عنده...و آنه أعرفكم توفون
******
اتـعـرفون  زينب و الدهر صادمها ... بمصاب أبوها عقب صدمة أمها
بـمـصـاب أخـوهـا الحسن و مألمها ... و اليوم من أوطانها يحرمها
زيــنـب هـاي الـمـجـروحـه و لـلـمـجـروح اتـداوون
يـا  أبـع  إخوه اوياها ... وافوها ابذاك ارباها...و آنه أعرفكم توفون
******
و  إنـتـه يبو فاضل أخوك اتعرفه ... يوليدي كله اعليك شوق و لهفه
حـط جـف يـمينك يا عباس ابجفه ... خاف القدر من بينكم يختطفه
اتــحــرســون أخــوكـم هـذا يـولادي لا تـنـامـون
اشلون اسهرت وياكم ... تبعي ما ضاع اوياكم...و آنه أعرفكم توفون
******
يـولاد أسـلـمـكم أخو و الحسره ... لفراقه تبقه ابقلبي مثل الجمره
يـولاد  أسـلمكم  بنات الزهره ... خايف دليلي السفره تصبح خطره
هــاي  اواديـع  والـدكـم و انـتـو الـلـي تـلـتـزمـون
ابـنـات الأبـو اتباروها ... توفوها واعدتوها...و آنه أعرفكم توفون
******
و  شوكت ما شفتوا إختكم زينب ... ندهتكم اتسارعوا اشعدها مطلب
نـوخوا  النوق إنجان زينب تتعب ... و لو أمر عد زينب تشوفه يصعب
نـادوهـا  إحـنـه عـنـدج و كـل شـده قـولـوا اتـهـون
و  الإخـت مـن أخـوتها ... يهل الوفه عزتها...و آنه أعرفكم توفون

المرسل: السبت, 05 كانون1/ديسمبر 2020