Mon20191014


بدرك غايب يا حيدر

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
2465
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع بدرك غايب يا حيدر بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
بدرك غايب يا حيدر - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-11-08 08:30:43
عدد الاستماعات
908
المدة
00:15:45
عدد التحميلات
2465
نص هذا المقطع

بدرك غايب يا حيدر بدرك غايب

من بعدك مظلم محرابك و اهتز العالم لمصابك

بدرك غايب

***

صوتي الأمم ردد يا علي و ناداك يا قالع الباب بعزمك و يمناك

انته البلحرايب ما تهاب اعداك و اشلون الأجل يا با الحسن وافاك

هاي الليله بيك انفجعت الأملاك و العالم العلوي يصرخ و ينعاك

يصعب فقدك يا حيدر يصعب فقدك

للنوح انفتحت ابوابك و اهتز العالم لمصابك

بدرك غايب يا حيدر

***

بسيفك يا بو الحمله جندلة مرحب و من هيبتك جيش اعداك يتهيب

انته البلمعارك للمثل مضرب و سفه طايح بمحرابك امصوب

قرآن الجلاله المصرعك ينحب يا من سيفك بدم هامك امخضب

حته المصحف يا حيدر حته المصحف

مفجوع و ينحب لغيابك

***

يا موت الزلم يا نفخة اسرافيل و يا من صارمك يمطر حجر سجيل

مثل دمك دمعنه من العيون ايسيل و يالحزنك يظل يتنقل بكل جيل

تنوح الفقدك التوراة و الإنجيل و امصيبتك فجعة محكم التنزيل

فيض المدمع يا حيدر فيض المدمع

يتفايض من دم اصوابك

***

يا منهج الدين و مبدأه و شرعه فقدك للجبل يا حيدر ايصدعه

هالليله هتاف النايبه انسمعه و صوت الناعي بسمك يا علي ينعه

وباجر نعشك أملاك السمه اتشيعه و الفقدك تهل دمعه بأثر دمعه

نار افراقك يا حيدر نار افراقك

تتوجر بكلوب أحبابك

***

موضع سجدتك دمك الطاهر سال و انفجعت فروع الشرع و الآصال

أعظم فاجعة يا علي و أصعب حال لو شاهدنه نعشك للدفن ينشال

فقدك يبن عم النبي ايهد إجبال و ايخلي الجرح ينزف بكل دلال

جف الغادر يا حيدر جف الغادر

صابك بالسيف و ما هابك

***

نصحي بصوت صاخب و الدمع منثور يا من جنت للإسلام قلعه و سور

يا المهدت للوادم طريق النور الليله جم *** لمصيبتك مجمور

فوق اللوح ذكر الفاجعه مذكور و كبرك بالقلب يا بالحسن محفور

نصرخ بسمك يا حيدر نصرخ بسمك

وسفه ايصير الدم اخضابك

***

باجر رغد عين أهل الضلاله اتنام و أصحاب الهدايه اتنكس الأعلام

و الحاله تهد الحيل يا ضرغام أولادك تصّبح بالفجر أيتام

بغيابك يعيشون بهضم و آلام وشتعمل بزينب عقبك الأيام

المرسل: علی عبرالصاحب السبت, 11 آب/أغسطس 2012
الرضوانية 2012-08-08 03:18:32
الله يخليلي صوت الحق الملا باسم صوت الشيعة الصداح