Fri20210917


يـحـسـيـن اطـفـالـك بـحـمـايـــه

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
69
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع يـحـسـيـن اطـفـالـك بـحـمـايـــه بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
يـحـسـيـن اطـفـالـك بـحـمـايـــه - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-11-06 00:00:00
عدد الاستماعات
268
المدة
00:13:55
عدد التحميلات
69
نص هذا المقطع

قصيدة : يـحـسـيـن اطـفـالـك بـحـمـايـــه
للشاعر : الأديب الحاج جابر الكاظمي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي

 

يـحـسـيـن اطـفـالـك بـحـمـايـــه          عـطشـانـــه وتـنــظــر للـرايــه

تـــصـرخ وتـنـوح ابـخيـمـتـهـا          مـــا اگـدر اسـمــع صــرخـتـهـا

******

لاحــت آفـــاق الـمـصـيـبـه وعـسـكـر امـطـوگ خيمنه

وانـتـه مـنـطـيـنـي الـكـفـالـه وسـلـمـت بـيـدي عـلـمنه

الـتـفـت للـخـيـمـه اسـمـع ضـجـه تـصـرخ وينه عمنه

والـشـريـعـه مـو بـعـيـده هـالـنـهـر يـا خـويــه يـمـنـه

يـحـسـيـن ارخصني وخل اطلع          اتـرس هــذا الـجـود وأرجــــع

أطـــفـالـك تصـعـــب حـالـتــهــا          مــا اگـــدر اسـمـع صـرخـتـهـا

******

هـــذي ديـــرة غـــربـــه هـذي وعــيلتك گطعت أملها

وانـتـه تـدري يـــا عـضـيـدي غـيـري مـا واحـد كفلها

أنـظـــر اطـفــالـك عـطـاشـــه وتــشرب الدمعه التهلها

وتـــدري چــم طـفـلــة شـفـتـهـا تـنـتـظر سـاعة أجلها

يـحـسـيـن ويـصـعـب هـالمنظر          مـا أگـــدر اصـبـر مــــا أگــــدر

هـالـطـفـلـه الـشـربـت دمـعـتها          مـــا أگـــدر أسـمـع صـرخـتـها

******

صــوبـت روحـــي الـمـلامه وروحـي ما متلك صبرها

وبـالـخـيم ضـجـه اسـمـعـتـها وحـست العيله ابخطرها

وهـذي اطـفـــالـك يــخـويـه ضـامـيـه وشـبحت نظرها

ذابــت گــلــوب الــعـطــاشــه والـمـهـج يسـعر جمرها

عـبـد الله اتـــفــطــر دلالــــــــه          مــــا اگـــدر انـظــر هـالـحـالــه

وامـــه اتــنــاديــنــي ابـعبرتها          مـــا اگــــدر اسـمـــع صـرختها

******

سـيــفــي يــحـسـيــن ابـيمـيني وعالمتن جود السقايه

وهـــذا عـسـكـر آل أمــيــه واگــــف ابــحـــد الـمـنـايه

لـــو أروح الـمـــاي اجـيـبـه واسگي هالعيله الضمايه

لـــو أخــلــي ابـــدم امـيـه هــالــنــهــر يـنـخـبـط مـايه

وجـمـرات اطــفــالك تــدريــهـا          بـــس جـــود الـمـاي ايـطـفـيها

عـطـــشــانــه وتـسـعر جمرتها          مـا اگدر اسـمـــــع صرخـتـهــا

******

جـــاوبــه حــسـيـن ارد اخـبـرك روحـتك تصعب عليه

كــل اخــوتــي وكــل بـنـيـنـي نــامـــت ابـحـجر المنيه

وحـتـى أنـصـــاري يـخـويـــه وذّرتــهـــا سـيوف أميه

والـقــدر يــخـبـــرنــي عـنـــك تــنـذبــح آخــر ضــحيه

يـــا عـبـــاس وعيـني اتشوفك          بـالـمـصـرع مـگطوعه چفوفك

وزيـنـب تـفـگـــد كـل اخـوتـهـا          مــا اگـــدر اسـمـع صــرخـتـها

******

مـــره يـــا عــبــاس اريـــدك للــحــرم تـحـمـي حماها

ومـــره يــا خــويــه اريــدك تــطـفـي جـمرتها ولظاها

اشـلـــون اســلـمـك للـمـنـايـه يــا مــن لهـاشــم لواها

فـرگـتـك يـا خـويــه صـعـبـه وبـالـگـلـب يسعر لضاها

لــو شـفـت چـفـوفـك مگطوعه          يــا عـبـاس احـمـل يــالــوعــه

والـعـيـلـه اتـحـس ابـغـربـتـهــا          مــا اگـــدر اسـمـع صـرخـتـهـا

******

اتـوادع حـسـيـن وعـضـيـده وگـلـبـه يـشـعـر بالفجيعه

سـاعـه لــن صرخه سمعها تدوي من صوب الشريعه

للـنـهـر مـسـرع تـعـنـه وشـاهــد چـفــوفــه گـطـيـعـــه

ضــلــوعــه مـحــنـيـه ويـنادي ضيعتك يا خويه ضيعه

يـــا عـبـاس اكـسـرتـه لظهري          اشـراح اخـبـر زيـنـب ما أدري

ولـمـن تـشـعــــر بـمـصـيـبـتـها          مــا اگــدر اســمـع صــرخـتـها

المرسل: الأحد, 02 أيار 2021