Thu20220519


بعينك لون ضاق الفضا اقصد يا زاير للرضا

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1376
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع بعينك لون ضاق الفضا اقصد يا زاير للرضا بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
بعينك لون ضاق الفضا اقصد يا زاير للرضا - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-11-05 09:10:35
عدد الاستماعات
2348
المدة
00:14:38
عدد التحميلات
1376
نص هذا المقطع

قصيدة : اقصد يزاير للرضا

الشاعر : الأديب الحاج جابر الكاظمي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

 

بـعينك  لون  ضاق الفضه .... اقصد يزاير للرضه
مـن تـوصل اهناك .... ادعي لي وياك
******
يـا مـن تـريـد الـمـوعظه خل فكرك اوياي
كـل  الـتـجـارب و الـعـبـر راوتني دنياي
اخـذ  الـتـصـيـحه و احتذر من دنيتك هاي
و اتـمـسـك بـآل الـنـبـي يا صاحب الراي
لو شابجك جف الدهر .... بسم الرضه اتنول الظفر
و  بـلـطـفـه يـرعـاك .... ادعـي لي وياك
******
لـمـن تـصـيـبـك نـايـبـه دهرك يجافيك
بـصـبـرك تـحـزم و الـصبر بالشده يكفيك
لـو  شـاهـدت  خـلـص و الـدنـيه توليك
اكـصـد لـعـد قـبـرالـذي من الهم ينجيك
يم قبره اطلب حاجتك .... و الباري يسمع دعوتك
مــــقـــبـــولـــه  دعـــواك
******
لـو  ظـهـرت أشـبـاح الـعسر و اتغير الحال
مـن دنـيـتـك لا تـرتـجـي لا عزه لا مال
اعـمـل  عـمـل  صالح و اخذ من طيب لعمال
الـثـروة  الـتـنـفـعك بالحشر و الشده تنزال
القبر الرضه بلهفه اعتني .... عقب العسر تصبح غني
بـــجـــاه الـــلــي أغــنــاك
******
مـن  تـعـصـف اريـاح المرض و بعله تنصاب
اقـصـد الـقـبـر الـهـشموا ضلع أمه بالباب
أعـنـي الـرضـه كـلمن قصد يم قبره ما خاب
بـزيـارتـه  اتـنول الشفه و من كل مرض طاب
من  تبدي تعرض حالتك .... لا شك يداوي علتك
لـــو شـــفـــتــه شــافــاك
******
لـو ثـقـلـت احـمـول الهضم و أيامك اتجور
اتـعـنـه الـقـبـر شـبل الهوه بمحرابه مطبور
مـن  تـدخـل الـحضره بشغف و اتشاهد النور
اطـلـب الـحـاجـه مـن بعد ما توقف اتزور
عـن مـطلبك لا تمتنع .... قاضي الحوايج يستمع
و بــــمــــوقــــفــــك ذاك
******
لـمـن تـطـب الـحـضـرتـه و اتبث لهموم
تـلـقـه الـمـهـج يـم الـقـبر بالنايبه اتحوم
تـسـمـع هـتـافـات الـحزن تصرخ يمسموم
جـبـدك مـثـل جـبـد الـحسن بالمحنه مالوم
بـمـصـابه واسي شيعته .... صب الدمع لمصيبته
مـــن تـــجـــري عــيــنــاك
******
رشـح  جـوانـب مـرقـده مـن دمـعة العين
و انـحـب مـثـل دعـبل و اخبره بحال الحسين
و اذكـر مـصـيـبـة كـربله كل فجعت البين
قـلـه بـدلـيـلـك يـالـرضه مستعره نارين
نـار  بـكسر ذاك الضلع .... نار الذبيح المنصرع
دلالـــــــــي     وصــــــاك

المرسل: الثلاثاء, 01 حزيران/يونيو 2021