Fri20210305


أمك أنا يا حسين طفلك وين دليني

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
958
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع أمك أنا يا حسين طفلك وين دليني بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
أمك أنا يا حسين طفلك وين دليني - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-11-05 09:10:15
عدد الاستماعات
1686
المدة
00:19:56
عدد التحميلات
958
نص هذا المقطع

قصیدة : أمك أنا يا حسين

 الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي 


أمك أنا يا حسين طفلك وين دليني
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
محسن دليلي ينوح ولطفلك المدبوح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
هاي الوديع بنار أو فجيعة لطف إجت هاليوم
قايدها همها وبدمه أمها لبنك ضلع مهشوم
بديج البوادي تنعة أو تنادي
آه يا بني يا مضلوم
حيرني وضعك يا بني وأسمعك
تحجي ويا هاي القوم
شكلك تريد الماي شنهو الراي يا وليدي أعصر إلك عيناي هاي إحسان لو بيدي
عليك القلب مجروح لطفلك المدبوح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني

******
هاي آنا أمك يا وليدي يمك جيت بقلب ولهان
حين اعتنيتك حاير لقيتك شايل طفل عطشان
محد يطيعك يرحم رضيعك
لا ترتجي العدوان
خل يبقى ضامي واسمع كلامي
ردي يا بني لصيوان
امك وجيب انخاك واترجاك بالعبرة اخذ الطفل وياك امه هناك تنتظره
ليك النظر مشبوح ولطفلك المدبوح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
يا بني الحساب الحسبته بالطف عرفته وتوقعيت هالحال
طفلك تصوب بالدم تخضب دمه على جفك سال
سهم المنية أثر علي
أدري السهم جتال
هاي آنا مثلك أبجي على طفلك وأتمرد بدلال
عبدالله روحي تحوم تجري دموم عبراتي وعيوني كنها غيوم تنطر يوم دمعاتي
ليك الدمع مسفوح ولطفلك المدبوح
وصار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
يا بني وحدك اشوفك وشلون أعوفك بين العدى و محتار
يا حسين أخبرك لمن أنظرك أذكر الكرار
مثلك تحير حالة وتغير
من هجموا على الدار
عبدالله جفتة المحسن ذكرة ذكرني بالمسمار
عبدالله راسي شاب قلبي داب وتألم و تذكرت بالباب ضلعي أنصاب وتهشم
محسن حزين الروح ولطفلك المدبوح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
آه يا وليدي تدري عذبني دهري مفجوعة بالأولاد
محسن هضمني طفلك يهمني ما ناغوا بأنهار
والموت اخذهم وحرمني منهم صبر القلب ما فاد
هاج وتاثر ضلعك تكسر
هاليلة كثرن عاد
ضلعك بصبر مسنون قلت سهود آهاتي ما ادري راح تعود لي ردود لوعاتي
زاد على ضلعي النوح ولطفلك المدبوح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
يا حسين أريدك تمطيني بإيدك طفلك وابات اوياها
واقعد واساهر يم واناطير جايز يبط عيناه
واحجي لحالي هضم الليالي بيا شعمل فرقاه
وأعصر له مدمع بجفني يرضع يبقى على جرح الآه
أعصر دمع وأسقيه وتناغيه وناتي تسهر مهجتي عليه وتباريه حسراتي
لجلك حملت جروح ولطفلك المجروح
صار الجرح جرحين بالطفلين واسيني
******
قطعوا وريده منهو إليعيده لو شاءت الأقدار
يا حسين اودعك لا تجري دمعك
ما تنفع الأعدار
سلمني ابنك هالصوغة منك امطيها للمختار
جدك ينظره وراوي نحره للخالق الجبار

المرسل: السبت, 16 كانون2/يناير 2021