Sun20210411


الفضا اتغير عگب حيدر

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1589
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع الفضا اتغير عگب حيدر بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
الفضا اتغير عگب حيدر - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-07 08:52:50
عدد الاستماعات
117
المدة
00:08:57
عدد التحميلات
1589
نص هذا المقطع
قصيدة : الــفــضــه  اتـغـيـر ......عگب حـيـدر
الشاعر : الأديب الحاج جابر الكاظمي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي 

 

الــفــضــه  اتـغـيـر ......عگب حـيـدر
كِــلــت يـظـهـر ...... بـده الـمـحـشـر
صدق دمه انتثر يمه ...... ووكع جسمه ......بطل خيبر
******
هـذا الأشـر ابـجـفـه و ردت لـه الـشمس مرتين
مـا كـفـه يـمـيـنـه السيف هذا الضارب ابسيفين
نصرخ من نضح من جفك سيل الموت هذا الطاعن ابرمحين
گضـه و رمـح الـشمس هاليوم ما مر اعله جفن العين
ابـعـلـو الـمـيزان أم راسه طبرها اشلون سيف البين
اشـيـظـل  بـالـدنيه لو عنها تغيب نور أبو السبطين
حــزن مــشــتــد ...... و لا مــمـتـد
بــغــبــار  أســود  الــوكــت غـبـر
جــري الــمــدمـع ...... رسـم مـصـرع
و  حـفـر مـضـجـع ...... بـطـل خـيـبـر
******
هـذا  الـتـرجف الآجال من اسمه و صعد راس الموت
و هـامـات الـعـده ابـجذمه جان ايدوسها و ايفوت
هـذا  الـلـي  نـصـر طالوت و بسره كسر جالوت
و  اشـلون  اليخوف الموت و ايرجف الموت هوه ايموت
عـسـن  لا نـاعـيـه تنعه و لا هذلت حمامه ابصوت
الـقـلـم  و الـلـوح يـتمنن لون صارن إله تابوت
يــشــيــعــيــنــه  ......  و يـودنـه
يــغــســلــنــه  ......  عـالـكـوثـر
بـمـر     ربـه     ......     بــدت     رهـبـه
و  كــضـه نـحـبـه ...... بـطـل خـيـبـر
******
الـكـون  اخـتل سكونه و ناح ابدمع مثل المطر منثور
و هـذي نـفـحـة اسـرافـيـل تنفخ ناعيه بالصور
مـراكـب هـضـم مـحـذوره و تيار الحزن حادور
دهـتـنـه  امـصـيـبة الكرار و انصيح بقلب مجمور
أسـد  ربـنـه الـطـبـر مرحب هالليله وكع مطبور
مـصـيـبـه  و  صابت الأملاك يا روح القدي مأجور
خــتــم  عـمـره ...... ابـدمـه الـطـبـره
وفـه     ابـنـذره     ......     و     لا    أخــر
و   نــذر   عـنـده   ......   دفــن  مـجـده
يــطــب لــحـده ...... بـطـل خـيـبـر
******
الـرازيـا اتـرهـت اعـلينه ابراهاوت يذبل و صفوان
و لـيـلـة واحـد و عـشرين مرت من شهر رمضان
تـركـت بـالـضـمير اجروح تتنازف قهر و أشجان
و مـا ظـلـت بـعـد عـدنـه لجروح التجينه امجان
ابـحـزن عـشـنـه و بعد هيهات نخلع بردة الأحزان
فـرايـس  لـلـهـضم صرنه عله اللي يدب الفرسان
جــروح الــهــضــم ...... فـلا تـلـتـم
اعــلــه  مـوج الـدم...... غـدت مـعـبـر
الــجـفـن يـنـطـح ...... دمـع يـسـفـح
صــريــع  أصـبـح ...... بـطـل خـيـبـر
******
ابـدمـع خـاوه الـجفن و الخد ننحب و الدمع غدران
عـلـه الـخـاوه الـرمح و السيف له الإنس و الجان
ألـف حـسـره عـله الجاعل جسم عمر ابن ود ديوان
و هـالـديـوان بـيه نزلت ضيوف الضبع و السرحان
ألـف  شـهـقـه  عله المصحف اشلون اندفن بالتربان
عـلـه  الـلـي كـل عضو من أعضاه و الجسم قرآن
أبــو  الــعــتــره ...... سـكـن كـبـره
و  بــعــد بــدره ...... فــلا يــظـهـر
الــتــرب  حـاجـب ...... نـسـر غـالـب
وســفــه  غـايـب  ...... بـطـل خـيـبـر
******
الـنـوايـب غـرزت الأنـيـاب بـينه و كل مخالبها
عگب غـيـبـة نـسـر غـالب الشيم ناحت غوالبها
الـمـحـن مـا بـيـنـه نـتحمل ثقل همها و مصايبها
مـهـجـنـه  طـبـرة الـكـرار غدت تمرح نوايبها
الـقـداسـه اشـلـون ابن ملجم قدر يدخل مضاربها
اشـلـون  الـشـيـبـة الكرار من دم راسها خضبها
ابــوجـهـه مـظـلـم ...... إجـه الـمـجـرم
إبــن  مــلــجــم ...... ربـيـب الـشـر
يــاريــتـه انـشـل ...... بـكَـيـت أسـأل
صــدق  جــنــدل ...... بـطـل خـيـبـر

المرسل: الثلاثاء, 16 آذار/مارس 2021