Sat20210417


من هوت رايتنه وان طوت خيمتنه

حمزة الصغیر الکربلائي

عدد التحميلات
1084
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع من هوت رايتنه وان طوت خيمتنه بصوت حمزة الصغیر الکربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
من هوت رايتنه وان طوت خيمتنه - حمزة الصغیر الکربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-09 10:32:38
عدد الاستماعات
130
المدة
00:12:56
عدد التحميلات
1084
نص هذا المقطع

قصيدة : مـن  هـوت  رايـتـنـه

للشاعر : المرحوم الشيخ كاظم منظور الكربلائي

الرادود : المرحوم الحاج ملا حمزة الصغیر الکربلائي

مـن  هـوت  رايـتـنـه.... وإنـطـوت خيمتنه
وإنگطــع  بــيـنـه.... حـرم ظـلـيـنـه
وفـرهـدوا سـايـتـنـه.... مـن هـوت رايتنه
******
من طاحن جفوفك وگف حد الزود..... وإنگطع بينه
وسـهـم البعينك أشد من سهم الجود..... أثر علينه
لاجـن  يـابو  فاضل صواب العامود.... هيء سبينه
بـالـخـيـم سـجـنـونـه.... وبالجتل روعونه
خـيـم مـنـهـوبـه..... بـنـار مـلـهـوبه
وسـعـرت جـمـرتـنـه.... مـن هـوت رايتنه
******
جـانـت  عيالك  بالخيم وبرجواك.... تروي ضماهه
واعـلـم بسيف الگطع منك يمناك..... گطع رجاهه
بـس حـرم ظلينه ونخبرك بعداك..... ظهرت عداهه
بـالـظـلـم  مـرسـومـه... من الراحه معدومه
م_ــال_ـه_ـم  ج_ـاره.... گوم غ_ـداره
مـا  رعـوا غـربـتـنـه.... مـن هـوت رايتنه
******
وليلة  الحادي عشر ما تدري شصار.... وشجرى بحالي
لا  خـيمه  عدنه ولا جفيل ولا دار... ولا عدنه والي
فوگ الضرب فوگ النهب فوگ النار.... جور الليالي
والـدهـر  سـابـيـنـه.... ومـنـذبـح والينه
بــذاك مـمـشـانـه..... الگلـب إيـمـانـه
والـصـبـر شـمـعـتـنـه.... من هوت رايتنه
******
وشـلـون  صـبـحية كدر صبحنه..... بالغاضريه
گيـدونـه بـحـبـال اليسر والمحنه.... وإنتم رمية
وعـنـكـم ينادينه الصدى لو صحنه... ياهل الحميه
الـجـانـوا يـحـامـونـه.... بس جثث مرهونه
الـروس مگطـوعـه.... بـلـيـد مـرفـوعـه
******
وعـالنوگ  بس جسومه مشبوحه.... راحت يسارى
وارواحـنـه ويه جسومكم مطروحه... بوسط المعاره
وگلـوبـنه  من سهامكم مجروحه.... ودمها يتجارى
دمـكـم الـيـتـجـاره... هـاك إخـذ آثـاره
مــن  ضـمـايـرنـه....  ومـن نـواظـرنـه
******
نـار الـسـبـي وعـلـى الـجـثـث مـريـنه
والــروس بـطـراف الـجـنـه يـنـاديـنـه
صـدت  وداع  عـلى النهر صدينه... يا گمر هاشم
وداعـك وتـبـيـيـنـه... مـا حـصـل بيدينه
مــا يــخـلـونـه... غـصـب مـشـونـه
******
وتـحـيـرت بـعـيالك وغربتها.... وإنهدم حيلي
وارعـى  بـيـتـاماكم وأرد لهفتها... وما نمت ليلي
ونـت عـلـيـلـك ثگلت ونتها... فجعت دليلي

المرسل: الأحد, 15 تشرين2/نوفمبر 2020