Wed20210922


ناس اللي غدروا عمك حيدر ما أظن

جليل الكربلائي

عدد التحميلات
137
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع ناس اللي غدروا عمك حيدر ما أظن بصوت جليل الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
ناس اللي غدروا عمك حيدر ما أظن - جليل الكربلائي
تاريخ الاضافة
2021-03-24 15:36:36
عدد الاستماعات
10
المدة
00:29:10
عدد التحميلات
137
نص هذا المقطع

قصيدة : نــاس  الــغــذروا عــمــك حــيــدر

للشاعر : أبو علي الناصري

الرادود : الحاج ملا جلیل الکربلائي

نــاس  الــغــذروا عــمــك حــيــدر .... مــا ظــن تــتــغـيـر
أهــل الــخــيــر و أصــحــاب الــشـر .... بـكـل عـصـر تـظـهـر
و  الـغـذروا الـطـيـبـيـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظـن تتغير
******
اسـأل  يـا مـسلم حيدره الأحداث الك يرويها .... عاشرها و يعرف العلل من يا صنف يدريها
بـالسيف  جان  و حكمته حامي الحمه ايمشيها .... خانت عهود اويه الوصي و جان الوصي واليها
بـالـمـحـراب        اشـسـوت        اسـمـع       ....       غـدرت       الأنـزع
تــتــأمــل    و    تــطــمــع    ....    بــالــقــسـم   تــرجــع
مـعـروفـه  مـن صـفـيـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظـن تتغير
******
عـمـك يـخـبـرك بـالـجره ايفصل الك حالتها .... و عالخير أبد ما تجتمع علشر تلم وحدتها
مـا  عـدهـا غـايه و لا هدف دوم الطمع غايتها .... و ما رفرفرف بجمع الشمل للتفرقه رايتها
لا تــظــن الــبــاطــل يــتــغــيــر .... الــسـاعـة الـمـحـشـر
إنــتــه  الــتــربــح و هــي الــتــخـسـر .... و الـعـدل يـظـهـر
مـاوفـوا الـهـلـديـن.... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظـن تـتـغـير
******
يا  مهو المثل عدل الوصي و ما أنصفت وي حكمه .... تظهر له بسمات الجذب و سن لحقاد اتضمه
لـيـش الـمـثل حيدر علي الأحسن اوياها اتظلمه .... يا مسلم أشكال و ملل ما تنعرف هالأمه
مــا تــشــفــه و تــطــهــر تــدريــهــا .... هـامـرض بـيـهـا
الأمــه الــتــغــذر والــيــهــا .... اشــتــعــتــب اعـلـيـهـا
و امـضـيـعـه الـمـشـيـتـيـن.... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... ما ظن تتغير
******
و مُـر إعـلـه مـأسات الحسن و انظر الصبر العنده .... خلته ايعيش بهالمحن شبل الزجيه الوحده
طالت اجفوف الغادره و قطعت بالسم جبده .... و انته أعرف و تدري الخبر بيا سبط غذرت جعده
و  انــعــادت  مــأســات  الــغــذره  ....  مــهــجــة الــزهــره
مـا      عـرفـت      تـقـديـر      اتـقـدره      ....      ثــانـي      الـعـتـره
اتـخـالـف مـن بـعـده احـسـيـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمين .... ما ظن تتغير
******
و  الـيـوم  الك دورك وصل يا مسلم و حل أمرك .... ظليت انته و همتك يبن الأطياب و صبرك
الـغذرت  علي  و ابنه الحسن لازم اليوم اتغدرك .... و يرعبهم الدم و الحتف حارب القوم بنحرك
عــن الــواقــع عــنــدك فــكــره .... عــيــنــك اتــنــظـره
بــســمــك  تــبــدي الــثــوره الـكـبـره .... سـاحـتـك خـطـره
بـوقـفـتـك مـتـحـيـريـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظن تتغير
******
قسمت  لك و انطت عهد لجن عهدها ساعات .... أهواء و أطماع و رعب و أصل الكلام الغايات
يا  مسلم  انطيهم درس عن الوفه و حسن الذات .... و المات بالعز و الفخر صدقني حي لا ما مات
خــل تــشــهــد يــومــك خــلــيــهــا .... وانـتـه راعـيـهـا
الــنــامــت عــالــذل شــصــحــيــهــا .... الـدم يـوعـيـهـا
عـالـحـقـد صـار اسـنـيـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظن تتغير
******
و الـخـيـر أهله اتميزت و أصواتهم مسموعه .... مثل ابن عروه و موقفه و موقف شريف الطوعه
و  الـشـر الـه أتـباع و أهل وأهل الشرف متبوعه .... لجن الياهو العاقبه و يا صرخة المسموعه
بـيـمـن     صــاح    الــكـون    وجــدد    ....    بـالــفــخــر    ردد
ايــنــادي بــمــوقــف عــتــرة أحــمــد .... و الـخـلـق تـشـهـد
يـا مـسـلـم بـكـل حـيـن .... عـالـغـذر مـتـعـلـمـيـن .... مـا ظن تتغير

المرسل: الإثنين, 19 نيسان/أبريل 2021