Tue20210518


شفته بحلم

جليل الكربلائي

عدد التحميلات
115
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع شفته بحلم بصوت جليل الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
شفته بحلم - جليل الكربلائي
تاريخ الاضافة
2020-08-31 07:09:31
عدد الاستماعات
18
المدة
00:06:43
عدد التحميلات
115
نص هذا المقطع

قصيدة : شفته بحلم

للشاعر : ميرزا عادل أشكناني

الرادود : الحاج ملا جلیل الکربلائی

شفته بحلم...يضوي خرابتنه نجم
شفته بحلم...ایعاین علیه مبتسم

شفته بحلم...بس شفته راس ابلا جسم...شفته بحلم
******
عمه يا زينب أبويه حسين شفته...بالحلم بس راس إجه بحضني و شبقته
بنظرتي الأوله يا عمه ما عرفته...اهواي متغير عليَّ من نظرته
ذاك الوجه...ذاك الوجه...متخضب بفيض الدمه
ذاك الوجه...ذاك الوجه...ذابت شفاه من الضمه
ذاك الوجه...ذاك الوجه...موضع جبينه منهشم...شفته بحلم
*******

شفته بحلم...يضوي خرابتنه نجم
شفته بحلم...ایعاین علیه مبتسم

شفته بحلم...بس شفته راس ابلا جسم...شفته بحلم

******
راسه من شفته افتحت بجفوفي عينه...اسألته وهوه رد عليَّ من وتينه
قلت له راسك هذا بس الجسم وينه...قلي جسمي بالسيوف امقطعينه
عفت الجسم...عفت الجسم...من النحر دمه يسح
عفت الجسم...عفت الجسم...بألف و تسعمية جرح
عفت الجسم...عفت الجسم...عالغبره مسلوب الهدم...شفته بحلم
******

شفته بحلم...يضوي خرابتنه نجم
شفته بحلم...ایعاین علیه مبتسم

شفته بحلم...بس شفته راس ابلا جسم...شفته بحلم

******

شفته يا عمه لجن لمن إجاني...قام ينظرني و غده يهمس بأذاني
قلي آنه أدري مشتاقه الحناني...و هاي آخر ليلة دلالج يعاني
بس هالمسه...بس هالمسه...دلالج يشوف التعب
بس هالمسه...بس هالمسه...و الملتقه بطشت الذهب
بس هالمسه...بس هالمسه...تاليها جرحج يلتئم...شفته بحلم
******

شفته بحلم...يضوي خرابتنه نجم
شفته بحلم...ایعاین علیه مبتسم

شفته بحلم...بس شفته راس ابلا جسم...شفته بحلم

******

آنه من شفته نسه قلبي عتابه...قلت له قرت عيني من شفتك ييابه
يا هله بخطاري الطول غيابه...بجيتك يا بويه نوّرت الخرابه
وبجيته...وبجيته...يجبر دليلي المنكسر
وبجيته...وبجيته...راح أنسه خدي المنسطر
وبجيته وبجيته...أترك عتابي و المهم...شفته بحلم

******

شفته بحلم...يضوي خرابتنه نجم
شفته بحلم...ایعاین علیه مبتسم

شفته بحلم...بس شفته راس ابلا جسم...شفته بحلم

المرسل: الإثنين, 02 تشرين2/نوفمبر 2020