Thu20210225


مهلاً بنات النبي

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
508
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع مهلاً بنات النبي بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
مهلاً بنات النبي - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2016-10-15 18:00:27
عدد الاستماعات
550
المدة
00:13:52
عدد التحميلات
508
نص هذا المقطع

قصيدة : مهلا بنات النبی
الشاعر : السيد عبد الخالق المحنة

 الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي 


مهلاً بنات النبي المن تخیطن عبي
ما زال أشم الهوه أرفض حدیث السبي
******
أعرف بالعبي ماتحمل سبي
خیطَّن خِیَّم عبایه
بالخیمه القَصِد تحمي من الجَلِد
من عین التِصِد حمایه
زینب هالعمل بي نبرة زعل
بي لمحة عتب کفایه
ماعدچن أمل لاظل محتمل
قررتن غداً سبایه
وسفه دمعچن یِهِل و آنه بعدني عدل
هذا ابیمیني اللِوَه أرفض حدیث السبي
******
زینب تستعد و اتروح و تِرِد
تمشي و تلتفت إلیَّه
عاشت واقعه اچفوف امقطعه
یم شاطي النهر رِمیَّه
و اتگول الصدگ باچر نفترگ
خیمه تحترگ علیَّه
یَمّي اتجمِعَن مدري اشضَیِعَن
بس یتباوِعَن لِدَیَّه
خل نِصبر و ننتظر مَیهِمنَا غیر الستر
مِنا لباچر سِوَّه أرفض حدیث السبي
******
تحچنها ابنَحِب مِنهي التنسلب
مِنهي الینضرب متنها
أدوار اتقسِمَت کل وحده خَذَت
دور و هَیِّأت حزنها
لیش أم الطفل حَسَّت بالفعل
باچر ینچتل إبنها
مِتِفقَن نِسا باچر بالمِسا
زینب حارسه أظنها
مسرح سبایه شفت و آني عدل ما متت
یا ربي گلبي انچِوّه أرفض حدیث السبي
******
صح المسئله صعبه و مذهله
لا ماینحمل أساهه
مشغول الفکر و إعلی أم الخدر
لو باچر شمر إجاهه
أعرف مو شَهِم ظالم ینتقم
سوطه و بالشتم وِلاهه
و إشلون أحتمل أفعال النَذِل
لو صح عالهزل سِباهه
یا رَب علی العَلگُمي اعیوني خل تنعِمي
من زُغري و القُل هُوَّ أرفض حدیث السبي
******
إهوایه اتحملت عادي اتدخَلِت
و آنه غایتي السلامه
باچر یبتدي حچي المُعتَدي
بالله اتجاهِلَن کلامه
من تتهاجمن حیل اتلاحِمَن
لاتتفَرِقَن أمامه
صیرن فَد جِسِم محد یقتحم
خلن بالوسط یتامه
حتماً غدا ینتصر دمع الخدر عالشمر
و آنه إعلی هالمُستَوی أرفض حدیث السبي
******
و الممشه نَسَق ماکو مُفتَرَق
مَتن إعلی المَتِن سِوِیَّه
إشحَدّه الیقتحم بیچن ینصدم
مایگدر یِصِل رُقیه
زینب حاولي بویه إتحملي
نظرات العدو أذیَّه
و الممشه بحَذَر لا وحده اتعَثَر
هذه یالحَرَم وصیَّه
إمشن مشي منتظم و اتحَزّمَن بالعَلَم
حد ما یموت الضِوَه أرفض حدیث السبي
******
لو باچر صُبَح وحسین إنذبح
لحد تعتني تِنُظرَه
عندي مشکله زینب توصله
وي جَیت الشمر تِحِضرَه
یتربع علی صدره و یِسِل
لیش امنل گُفَه یِنِحرَه
أعظم فاجعه مِن اتباوِعه
و اخیول العِدَه إعلی صدره
زینب یجیها الفزع بعد الرمح تندفع
و إهنا یضیع الدوه أرفض حدیث السبي
******
ها یَـ أم الحزن گلبي مطمئن
یبقی مرتفع عَلَمنَه
خل یتعذبن خل یتسلبن
لبوات الشرف حَرَمنه
مهما نعتبر مهما نصطبر
سَبي العایله یِهِمنه
إحنه ابلا نِفَس لو واحد لِمَس
ناگت بنت علي هُظَمنه
لو إختي مَسها الخطر راسي إنتبه و إعتذر
درب المسیر إنطوه أرفض حدیث السبي

المرسل: الثلاثاء, 26 كانون2/يناير 2021
للعترة انتمائي 2016-10-21 11:41:45
قصيدة مبكية احسنتم النشر