Fri20200710


خانوك ياأحمد

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
344
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع خانوك ياأحمد بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
خانوك ياأحمد - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2016-09-03 10:10:54
عدد الاستماعات
61
المدة
00:30:14
عدد التحميلات
344
نص هذا المقطع

قصیدة : خانوك يا احمد

الشاعر : علي السّقاي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

خَانُوكَ يا أَحْمَدْ...فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
إِلَى الرَّحْمَنِ يا رحمة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
بالحق إجيت إلها الخلق يا رحمة الكون...يالهادي و أكثرهم غدو للحق يكرهون
منعوا كتابك و بحسد مفضوحة العيون...و الجنت رايد تكتبه بمضمونه يدرون
اسم الوصي من ينكتب رايح يسقطون...وي اسمه عندهم مشكلة و تتعالج اشلون
قَدْ صَارَ مَا يُخْشَى...كيْ يَعْتَلُوا العرشا
أَضَاعُوا الدِّينَ و الْأُمَّة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
هاك اسمع مهامس غدر و النبرة طغيان...بين العجل و السامري تتغامز أجفان
لو ما كتابك ينمنع يا سيد الأكوان...ما تاهت الناس و حكم بالأمة شيطان
القال الرجل يهجر صبح للخسة عنوان...و انت اللي كل نطقك وحي و بهذا بقرآن
مَا قَالَهَا إلا...كُفْرَاً بِمَا يُتْلَى
و كُفْرَانًا بِذِي الْعِصْمَة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
أهل النفاق ابعلتك عدهم مآرب...يبين المرض هوه السبب عن هالمصايب
فرصة و حياتك تنتهي و تبدي العواقب...و بموتك أصنام الكفر تضمن مناصب
و اتآمروا يالمصطفه أربع نواصب...بالسم إجنك يالنبي هاي العقارب
مَنْ جَرَعُوكَ السُم...نَدْرَيْ بِهِم مَنّ هُمْ 
عَلَيهِمْ إِصْبعُ التُّهْمَة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
ملك الأجل يستأذنك و مدنق الهام...ما قبلك استأذن نبي بكل هاي الأعوام
واقف سليمان انقبض ما أمهله اينام...بس انت كيفك بالأمر يا روح الإسلام
شنهو اختارك حي تظل و بقلبك آلالام...لو تصعد و تهجر بشر عبادة أصنام
إِنْ شِئْتَ أَنْ تحيى...أَوْ تَهْجُرَ الدُّنْيَا 
بِكَ اللَّهُ اِرْتَضَى حُكمَه...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
هالأمة ما تستاهلك خلها بضلالة...ما قصرت يالبلغت أمر الرسالة
ندري بعيونك هالدمع إلمن تلاله...و اعليمن ابقلبك ألم باللوعة شاله
يصعب تودع فاطمه و الحالة حاله...لكن تره مشتاق إلك رب الجلالة
دَمْعٌ لَهَا جَارِي...و اِشْتَاقَكَ الْبَارِي 
نَبِيٌّ تَشْتَكِي يُتْمَه...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
لو فاضت الرب السمه النفس الشريفة...للكرسي قومك تعتني و دفنك تعيفه
جم خنجر بيد الغدر قومك تضيفه...دم جرحك بظهر الوصي يسبح نزيفه
عين الخلافة تتجه مو للسقيفة...هذا اليجهز اجنازتك هوه الخليفة
هَذَا الَّذِي عِندَك...خَيْرُ الْوَرَى بَعْدَك 
سَيَغْدُو هَمُّهُمْ ظُلْمَة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ
*****
قومك يبو الزهرة انكشف إلنه وضعها...ابهالمحنة طاحت أقنعة و خصمك نزعها
ندري اغتيالك بصمته يا جف طبعها...جف اللي يمنع فاطمه تجري دمعها
نفس الأيادي الآثمة الخانت شرعها...تلطم بضعتك يالنبي و تكسر ضلعها
مَنّ أَسَّسَ الغدرا...يُبْكِيكَ بالزهرا 
بِنَفَسِ الْكَفِّ و الْبَصْمَة...فَهَا قَدْ زَالَتْ الْحُرْمَة
فَاُهْجُرْهُمْ و اصْعَدْ

المرسل: الأربعاء, 15 نيسان/أبريل 2020