Fri20210514


كاظم الغيظ

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
463
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع كاظم الغيظ بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
كاظم الغيظ - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2016-05-01 18:42:27
عدد الاستماعات
101
المدة
00:15:07
عدد التحميلات
463
نص هذا المقطع

القصيدة : كاظم _الغيظ

الشاعر : سيد عبدالخالق المحنة

 الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي

 طور : لو_شفت_همك_كبر

المناسبة : شهادة الامام الكاظم ع

 

بالعصا طر البحر موسیٰ وغرگ فرعونه

كاظم الغيظ ابسجن لكن هلک هارونه

ظالم و مظلوم و الظلم ميدوم

******

كل عصر بيه طاغي يفرض بانتقامه

ينشر اجنود التسلط و الظلامه

معركه بين المذله و الكرامه

و التصده للخطر جاب السلامه

ما يضل طاغي العصر

و أهل الشرف بالساحه

و الهتف لا للظلم

حر و يموت ابراحه

يقبل المقسوم والظلم ميدوم

******

من طغه فرعون و اتجاوز حدوده

عاقبه الباری او غرگ هوه او جنوده

و انخدع هارون بأملاكه او حشوده

ما حسب للكاظم او ثورة قيوده

خل يجي يشوف الأسد

وحده و خصومه اتهابه

و الملايين التجي

اتزوره وتبوس ترابه

هالأمر محسوم والظلم ميدوم

******

بالعصه موسه النبی أبطل سحرهم

بالقيود إبن النبی صال او دحرهم

حفره ظلمه ارتفعت و خسفت قصرهم

هذا ابن جعفر بقه و ضيع ذكرهم

ها يا هارون الملک

وينه و غرورک وينه

مو رشيد الما ربح

من دنيته و من دينه

لا حكم هاليوم و الظلم ميدوم

******

ما تعيش اعله الهضم نفس الأبيه

و السلاسل ما تذل راعي الحميه

خل يجي الناصب يشوف الكاظميه

و النصر يبقه حليف الجعفريه

من يعاندنه الزمن

و أهل الظلم تتماده

ياعلي يا با الحسن

صوت الضماير ناده

صرخة المحروم و الظلم ميدوم

******

من تشوف اهمومک اتكاثر حملها

خلها مصيونه النفس بالک تذلها

اقصد الدار الذي فاز الوصلها

و الحوائج تنطلب بس امن اهلها

لا تمد چفک أبد

ماي الوجه تحتاجه

إقصد الدار الكرم

و إنده يباب الحاجه

ما تضل مهموم و الظلم ميدوم

******

كل موالي ابحضرته يكثر نحيبه

ما يطفيها الدمع نار المصيبه

عالجسر نعشه او بقه ينحب طبيبه

هالغريب اجنازته ظلت غريبه

يالغيور اجنازته

فوگ الجسر خلّوها

يله ياشيعة علي

نادوا علی و شيّعوها

صيحوا يا مسموم و الظلم ميدوم

******

يالروافض و الدمع خله ايتجاره

عالسجين الما عرف ليله او نهاره

صيحوا راعي الثار يمته يبدي ثاره

بلكي مهدينه يجي و يشهر فقاره

لو شهر سيفه و إجه

يبدي قصاص الظالم

و الله ما تصفه أبد

إلا بظهور القائم

وصلت إلنه اعلوم والظلم ميدوم

المرسل: الأحد, 03 كانون2/يناير 2021