Thu20210225


الرجل العظيم

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
5502
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع الرجل العظيم بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
الرجل العظيم - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2013-11-09 12:39:32
عدد الاستماعات
1429
المدة
00:09:09
عدد التحميلات
5502
نص هذا المقطع

القصيدة : الرجل العظيم
الشاعر : مهدي جناح الكاظمي
الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي


و حملت عطشانا و قلبك يمطر
سجدَت له لما استفاض الأبحرُ
ها إنّك الرجل العظيم و ها همُ
في كل يوم يصغرون و تكبرُ
******
وأردت عمرك أنهرًا و جداولا
حتى انحنى خجلا لهن الكوثر
لاذت بنحرك كربلاء و ماؤها
فحماهما منك النجيع الأحمر
وسقيتها من ماء قلبكَ ثورة
للآن تحصد ما سقيت و تبذر
فكتاب ثورتك السخية معجز
وحديث أشجار انتصارك مثمر
وصنعت للطوفان أي سفينة
فيها بعشاق الشهادة تبحر
******
وبقيتَ متشحا خضابك سيدا
للأرض تنهى ما تشاء و تأمر
ومبصّرا للعالمين و مُبصرا
ياواحدا في الدهر لا يتكرر
و تقود كل الفاتحين مظفرا
ومحمد عن جانبيك و حيدر
في الطف كنت بعين ربك ناظرا
والله في عينيك وحدك ينظر
وعلوتَ حين علتك خيل ضلالهم
جالوا عليك و أنت منهم تسخر
******
سالت جراحك مثل دمعات زينب
صلت و محراب الصلاة المنحر
والسهم سبّح في فؤادك ساجدا
يبكي و خدك في التراب معفر
والسبي وحش و الظلام مخالب
وصراخ أطفال و شمر ينهر
أنت الحسين علامة و دلالة تبقى
وأهل العشق فيك استبصروا
سيظل عاشوراء حزنك سرمدا
و تظل تطوينا الدموع و تنشر
******
جاءت ضريحَك مكةٌ وحجيجها
كي ما تطوف بكربلا و تكبّر
و إذا بحضرتك الكريمة أحرمت
فثراك من أركان مكة أطهر
واستبشرت بك زمزم بولادة
وجميع أملاك السماء استبشروا
قولوا لفاطمة الزكية أبشري معنا
فوليدك فوق ما يتصور
من ذا يطاوعه الخيال فيرتقي
لبريق عين الله من ذا يقدر

المرسل: الثلاثاء, 15 كانون1/ديسمبر 2020