Wed20210421


والله لن أنساك

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
13650
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع والله لن أنساك بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
والله لن أنساك - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2013-11-03 10:34:39
عدد الاستماعات
365
المدة
00:12:48
عدد التحميلات
13650
نص هذا المقطع
الشاعر : الأديب جابر الكاظمي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائي  

 

و  الله  لن  أنساكِ  يا  كربلاء ...... لو قطعوني مفصلاً مفصلا
شّرفكِ  رب  العُلا  كربلاء ...... و القلبُ مشتاقٌ إلى كربلاء
******
القلب  هام  و  تفطر..  بربوع  الطف  تأثر  ..ثرى الجنة ثراها
الوصف  بيها  تحير..  صفت  للدنيه  محور..  بجلالتها و علاها
لون  جسمي  توذر..  بهوى  العاصف  تنثر  ..فلا أترك هواها
الحزن  منها  تفجر  ..غدت للمحنة مصدر ..دمع زينب سقاها
أرضٌ  سقتها  الأعينُ  الهمّعُ ...... و فوقها خيرُ الورى صرعوا
تسمو          على          كل          الفلا         ..كربلاء
******
أرض  و  الرب  جعلها .. شرف للدنيه كلها .. مناجم للبطولة
الغبار  أصبح  كحلها  .. مسيل الدم حجلها .. تغازلها الرجولة
الوحي نصّب كللها .. بجنح شوقه اعتنه الها.. جعل عليها نزوله
نقدسها و نجلها .. و لا يعرف فضلها .. سوى الباري و رسوله
أثوابها  قد  فصلت  بالدماء  ......  و أرضها مرسومةٌ بالسماء
فأصبحت                  أرض                  الولاء..كربلاء
******
أرض  همه و إرادة .. بطولات و شهادة .. عجز كلمن وصفها
المشى  اعليها عبادة .. مجدها الباري شادة .. رفع ذروة شرفها
بلطف  ذاته  ووداده  ..  جعل الها الريادة.. و على الجنة يزفها
بأكاليل  السعادة  ..  و  جلابيب  السيادة  ..  ملايكته  تحفها
ما   من  نبي  جاء  أو  مرسلِ  ......  إلا  أتى  بالأدمع  الهمّلِ
يبكي          لما          يجري          على          ..كربلاء
******
أرض  و  الرب  يعدها  ..  مثل  جنة خلدها .. مرابعها الأمينة
و  أبو  اليمة  رصدها  ..  رصد  ذروة  مجدها .. تعناها بظعينة
أخذ  قومه و قصده .. ابظعن هاشم وردها .. و تعنه من المدينة
نزل  و  اطنابه شدها .. جعل موضع عمدها .. بلنفوس الحزينة
أرضٌ  بها حلت رجال الصفا ...... و اختارها ريحانة المصطفى
للسبطِ                  أصبحت                  منزلا..كربلاء
******
بلطف  رب  الجلالة  .. صفت أرض العدالة .. مواطن للعقيدة
حوت  أشرف  سلالة  ..  أهل  بيت الرسالة .. بمواقفها المجيدة
أبو  اليمه  و  رجاله  ..  علن  بيها نضالة.. كتب بلدم رصيده
دخل  ساحة قتاله .. بوفه و همه و بسالة.. و سقاها بدم وريده
لولا  حسينٌ  لم  تكن  أرضها  ......  إلا  فلاتا  مقفرُ روضُها
للناس                   أضحت                   موئلا..كربلاء
******
لون  سائل  سألنه  ..  نواظرنا  و  مقلنه  ..  تظل تشبح عليها
بسواها  ما  قبلنه  ..  قبل  جانت  عللنه.. تطيب و تشفى بيها
صفت  غاية  أملنه  ..  كَبل  ساعة  أجلنه.. نرد كل احنه ليها
نذرنا  لو  وصلنه  ..  بمواكبنا  و  شملنه  ..  زحف كلنا نجيها
من  أجلها  أرضى  بأن  أُقتلى  ...... و هكذا الحب و إلا فلا
أنا              الغريبُ              المبتلى              ..كربلاء

المرسل: الأحد, 28 شباط/فبراير 2021