Mon20220627


يهمر احسين حاكيني

یاسین الرمیثی

عدد التحميلات
3368
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع يهمر احسين حاكيني بصوت یاسین الرمیثی في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
يهمر احسين حاكيني - یاسین الرمیثی
تاريخ الاضافة
2011-06-15 10:02:40
عدد الاستماعات
680
المدة
00:28:05
عدد التحميلات
3368
نص هذا المقطع

للشاعر : المرحوم السيد عبدالحسين الشرع


زيـنـب تلطم اعله الراس .... و اتنادي يمهر حسين

أسـمـع هـطـل بـالميدان .... خيالك تقنطر وين
******
لـزمـت بـيـديـها إلجامه و قامت تون و اتنشده
مـالـك  تـسـحـب اعنانك و عنك مايله العده
يـمـكـدر ويـن أخويه حسين خليته اشبب وحده
اشـعـنـدد موجب إقبالي .... و تتهضم على حالي
تــراك          امــردت         دلالــــي
أسـمـع بالمعاره اصياح .... و العسكر فزع صوبين
******
مـن  شـفـتـك عـليّ مجبل قلبي انخمش و اتطير
أسـمـعـك تـصـهل و تعول لاجن بالعويل الشر
سـولـفـلـي  أخـيـي وين عنك وقع و اتقنطر
إمـشـي اويـاي دلـيني .... و لعند حسين وديني
اشــمــا لــك مــا تــحــاجـيـنـي
تـدق ابـحـافـرك يمي .... و شابح للخيم بالعين
******
يـمـهـر حـسـيـن حـاجيني قاصد هالخيم ليها
و لـسـبـالـك زلـم ظـلـت تحشمها و تنخيها
غـيـر  الـحـرم و الـرضـعان ما تم هالخيم بيها
بـس واحد بقه وجعان .... جسمه امن المرض نحلان
ابـــوه ابــخــطــة الــمــيــدان
علينه  ضاعت أخباره .... و لا نندل طريجه امن امنين
******
مـدري اشـعـوقـك عني و هاي الخيل إجت لينه
ايـخـاف  اتـفـرهـد اخيمنه و تفرهد عز العلينه
خـذنـه اويـاك لـلـمـيدان و اعله حسين دلينه
و كـل الـحـرم تـبـعنه .... و بيهن للولي اتعنه
ســمــعــن    مــن    بـعـد   ونــه
و  صـوت  ايـصيح يا زينب .... يختي طالعه لاوين
******
سـمـعت زينب و ركضت و قامت تركض النسوان
لـمـن وصـلـن الـحـومـه لكَنه اموسد التربان
يلوج امن العطش و يصيح و جق جدي النبي عطشان
يـا هـالـوادم درحـموني .... شربت ماي دسقوني
بــعــد  مــا شــوف بــعــيـونـي
و  قـامت  عالوجه تلطم .... و تخمش زينب الخدين
******
تـدنـت زيـنـب و قامت تجلب اجروح البصدره
لـنـهـا اتـشـوف الـمثلث طالع من حرز ظهره
قـامـت  عـالـوجن تلطم و تسجب زينب العبره
تـقـله  ويل قلبي اعليك .... يخويه هالسهم ماذيك
تــلــوج اعــلـه الـثـره امـخـلـيـك
و هـو اللي قطع حيلك .... و جاسم جبدتك نصين
******
زيـنـب جـاعـده يـمه و تجلب اجروح البجبده
يـحـيـدر جـان مـقصدها تطلع السهم و اتشده
لـن  الـشـمـر يـا كـرار لازم مـرهـفه بيّده
و لـمـن وصـل قامت ليه .... و تتوسل يحيدر بيه
تــقــلــه الــهــا الـحـرم خـلـيـه
مـا تـم بـيه كتر سالم .... تحط سيفك يمكدر وين

المرسل: الأحد, 19 كانون1/ديسمبر 2021
شیخ صفدر 2014-12-05 03:29:22
بسیارمحزون و عالی بود.یازهرا