Sat20210918


ياحبيبي ياحسين

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1671
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع ياحبيبي ياحسين بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
ياحبيبي ياحسين - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2013-04-16 07:14:40
عدد الاستماعات
391
المدة
00:13:24
عدد التحميلات
1671
نص هذا المقطع

قصيدة : إشـحـال الطاهره البضعه
الشاعر : الأديب السيد سعيد الصافي الرميثي

الرادود : الحاج ملا باسم الكربلائی

 

إشـحـال الطاهره البضعه من ودعت والدها
حـزيـنـه  و تهمل الدمعه راح الجان يفقدها
******
راح الـجـان يـرعاها و قلبها يعطف إعليها
يـقـصد  دارها إبكل يوم يصابحها و يماسيها
يـسـتـأذن  يدق  الباب و يا فاطمه إيناديها
ينشد  كل وكت عنها...إشتطلب يستمع منها
مــا  تــقــطــع بـعـد ونـهـا
بـغـيـاب  النبي  المختار غير المدمع إشعدها
******
شـالوا نعش رجواها و قلبها ويه نعشه إنشال
و  دفـنـت بـالقبر يمه كلما عدها من آمال
وبـجـذم إيـعثر ردت تنحب و الدمع همال
راح  و  بـقـت محتاره ...إتعنت تنظر الداره
ظــلــمــه  إبــغـيـبـة أنـواره
أم  الـحـسـن و بيا عين دار الوالد إتصدها
******
الـفـقـده إظـلـمـت و الأملاك حزنانه
و  هـذا  الـيـوم دين الله أمسه إبحزن قرآنه
راح الـتشهد انواره إبلطفه و عطفه و إحسانه
رسـول  الخالق  المعبود...الما مثله نبي موجود
عــنــوان الــشــرف و الـجـود
و  أرض  و سمه التشهد له جان إبفضله سيدها
******
ودع فـاطـمـه الـزهره يوم إوادعه حيرها
و  حـامي  الجار إبن عمها عله إمصابه يجابرها
يـخـفـف من حزنها إيريد و بصبره يصبرها
أم  الحسن عدها اخبار...عن محنة هجوم الدار
و كـسـر الـضـلـع و الـمـسـمـار
و  مـن  بـعد النبي الهادي جم لوعه تكابدها
******
لـيـش  إمن البجي الزهره أهل الغدر منعوها
و لـمن هجموا إعله الدار و باب الدار دفعوها
إبـيـن الـباب و الحايط أم الحسن عصروها
لاذت  لـلـستر عنهم ...لكن ما نجت منهم
أشــرار  الله  يــلــعــنــهــم
مـا  بـيـن الـيـشتمها و ما بين اليهددها
******
صاحت وين إبن عمي اليحضر بالشدد معروف
أريـده إبساع يحضرني وشصاير إبحالي إيشوف
وصـية المصطفه و صبره حماي الدخل مجتوف
مـو  من شانه يتعذر...و بكل حرب ما قصر
طــايـع      لــلأمــر     حـيـدر
يـسـمـع  فاطمه تنخاه و ما يقدر يساعدها

المرسل: الخميس, 03 حزيران/يونيو 2021