Mon20190617


وزعيني أقبرا

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
4166
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع وزعيني أقبرا بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
وزعيني أقبرا - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-11 10:31:38
عدد الاستماعات
2607
المدة
00:08:44
عدد التحميلات
4166
نص هذا المقطع

وزعيني اقبراً ( شقي ضريحي )
الشيخ محمد جمعة

شُقِّيْ ضَرِيْحِيَ فِيْ تُخُوْمِ سَمَائـِي وَأحْثِ النُجُوْمَ لِلَوْعَةِ الزَهْرَاءِ
إنِيْ العَقِيلَةُ أوْدِعِينِي كَرْبَـلاء أو قَسِمِي فَوْقَ الثَرىْ أشْلائِي
فِيْ مِصْرَ كَرْبِي بَاتَ يَنْزُفُ فِيْ الثَرى فِي الشَامِ يَعْتَنُقُ النُجُوْمُ بَلائِي
******************************

عَنّي خُذِي قَلْبي لِتُربَة مَصْرَعي لِلطَفِ قَبْرَاً فِي سَلامِ مـُــوَدِعِ
قَلْبِي كَقَبْري فِيهِ فَرَقَهُ الهَــــوى مِثْلِي ولَحْدي صِرْتُ احْمِلُهُ مَعْي
مَازِلْتُ اُذْبَحُ وَالسُيُوفُ تَحُزُنِــي والخَيلُ تَكْسِرُ في جَنْاجِنِ أضْلُعِي
ضَنُ الرَدَى يُنْهِي حِكَايَةَ مُقْلَتـي لكِنَما غَصَّ الرَدى فِي أدمُعـِـي
فَاليَومَ يَحمِلُنِي الشُعُورُ لِكَرْبَلاءْ جُرْحاً وَيَقْبِرُني بِأطْهَرِ مَوضِــعِ

لو غمض عيوني القدر واروني يم شاطي النهر
مابين مصرع كافلـــــي ومابين مكسور الضهــر
جفنوني بالراية وعلــم هيلو الترب فوك الخــدر


هَيَا اعْصِفِي رُوحَ الحَنِينِ لِذاتِـــي نَحوَ الحُسَيْنِ وَوَزِعي صَلَواتي
في مِصْرَ ضُمِينِي فَيَعْظِمُ مَشْهَدي كَالكَعْبَةِ الغًرّاءِ فَوقَ رُفاتـــي
مِنْ فَيْضِ حُزْني أسكُبيني دَمعَــةً مُزِجَت بِهِ لِمَدامِعي وَفًراتـِي
طُوفِي بِنَعْشيَ وَزِعِيني أقبُـــراً فِي قَبْرِ أمي أُسوَةٌ لِلآتــي
أُمَّ الهَواشِمِ لَحِديها وَاجمَـعي صَلَواتِ احمَدَ وَانْثُري بَرَكَاتِـي

كلبي توزع بالثـــرة مثل اللي كطعو خنصرة
في كل مدينة وكل بلــد دمعي يسيل ومنحـرة
راسة يطوف ومهجتي جيت اعتنيت القاهـــرة
زِيدي لَوَاعِجَ لَوعَتي وأنينـي وَاروي بِراوِيَةِ الشُعُورِ حَنيني
يا دَفَّةَ الأقْدارِ هَاكِ ازِمَتِي لِلشامِ تَسْعى حَسرَتي فَخُذِينــي
قَبْري عَلى هامِ الزَمانِ وَقُبَتي تاجٌ يُجَبِنُ قاتِلي وَطَعينـــي
لا تَعْجَبي إن عُدْتُ يَحمِلُني الأسى فِيها رُقَيَّةُ مُهجَتي وَعُيُونـي
قَدْ جِئتُ أكتُبُ في سَماءِ أُمَيــةٍ إِسمَ الحُسَيْنِ وَقِصَتي وَشُجُوني
طول الصبر هد الجسد للشام رجعني الكمــــــد
حسراتي وياية اعتنــت جيت اوفي لحسين العهد
وصاني احفظ عليتـــــة عندي يتيمة بهالبــلد

المرسل: خالد محمد مهدي الثلاثاء, 23 نيسان/أبريل 2013
 
وزعيني أقبرا : باسم الكربلائي