Sat20211204


يا مهجتي

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
4404
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع يا مهجتي بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
يا مهجتي - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-11 10:31:37
عدد الاستماعات
699
المدة
00:09:35
عدد التحميلات
4404
نص هذا المقطع

قصيدة : ســـبحان من صــور

للشاعر : مهدي جناح الكاظمي

الرادود : الحاج ملا باسم الکربلائی

 

ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره ِ الاكبــر
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره ِ الاكبــر
******
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجـل المدرا

******
يـــامهجتي تمشــي على الثرى لله بــدرا قــد بــدى
تســـري هُدا في كربــلا ولواك يخــفق ثم يعتنـق الهُدى
والشمسُ في عيــن السمــا حيــرانةٍ قــد قبلت منــك اليــدى
وبــرعت فـي طلب العُلى يـــوم الوغى حتــى تــجاوزت المــدى
منــك الوفى بـــادي
منــك الـوفى بـــادي
يــــامهجــة الهــادي
يـــامهجــة الهــادي
يــاكوكبــا مــرى
قــد اخــجل البــدرى
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره الاكبـــر
اعلى لــه قــدرى
قــد اخجــل البــدرى

******
فـرســانها جــاءت لــه مـن ســيفه يــوم الوغى تســـتفهم ُ
قــالت ايـــا سجيلُها هــل في حُســـامك تســتقر جهنــم ُ
احنــت لــه وقــلوبها راحــت لـــه من بــأسه ِتســـترحمُ
حتــى جــرى لــ رقــابها بــحرا لــ يروي سيــفه منها الــدم ُ
والســـيف ُ بتـــارُ
والســـيف بتــــارُ
والــطفُ مــحتـــارُ
والـطفُ مُحتـــارُ
اذ صــاحت الكُبــرى
قــد اخجــل الـبــدرى
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره الاكبـــر
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
******
ليـلى بــكت لما رأت لــ وليدها بــكر ابـن غــانم قــد ســعى
وحســامهُ في كفــه ِ لــ قتــاله منها فــوادا روعى
نــادت على خيـــر المــلا لــ ندائها ركُــن الســما فــد تــصدعى
يــــــامرتضى هــاقد مضى لــ لقائــه فــنصر وليــدي بــ الدُعاى
قــد عــاد منــصورا
قــد عــاد منصــورا
بــ النصر مســرورا
بــ النصــر مســرورا
اذ عينها قــرا
قــد اخــجل البــدرا
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره الاكبـــر
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
******
نــادى ابي ان الظمــأ يــاوالدي في مهجتــي قــد اثــرا
وســكينة ٌ وبــكائها وانينها في اضلعي جمــرا ســـرى
ذي عمتــي في الخيمةِ وفــوادها في عينها كــ دمي جــرى
والمصطفى يــاوالــدي شـــاهدتــه في مصــرعي مســتعبرا
فـي مصــرعي الدامي
فــي مصــرعي الــدامي
يســقي فــمي الظمـــامي
يســقي فمــي الظــامِي
اذ صــاح يــازهــراء
قــد اخــجل البــدرا
قــد اخــجل البــدرا
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره الاكبـــر
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
******
لما هــوى نــاح الابــا وحســين ابــكت عينــه عين الســما
منــها لــه دمــعُ جــرى فــوق الثـرى لما تــخضب بــ الدمــا
وفــؤاده يــغلي ظمــأٌ قــد راح يبكي قلبـــه حــتى الظمــأ
وحســـينه لما راى قلب ٌ لــه حــد الظُبــا قــد خذمـا
نــــاداه خـــذ روحي
نـــاداه خــذ روحي
يـــازينب ٌ صيحي
يـــازينب صيحـي
يـــاايها الكُبــرى
قــد اخجــل البــدرا
******
ســـبحان من صــور
ســبحان من صـــور
مـن نــوره ِ الاكبــر
مـن نــوره الاكبـــر
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا
اعلى لــه قــدرا
قــد اخجــل البــدرا

المرسل: الأحد, 04 تموز/يوليو 2021