Wed20210728


الأمة تهتف

باسم الكربلائي

عدد التحميلات
1725
كود المدونة او الموقع
لإضافة مقطع الأمة تهتف بصوت باسم الكربلائي في موقعك او مدونتك انسخ الكد التالي :
30 × 300
30 × 450
30 × 600
30 × 1000
عرف
:طول
px
:عرض
px
کن اول من یعلق عن هذا المقطع الصوتی
الأمة تهتف - باسم الكربلائي
تاريخ الاضافة
2011-06-11 10:31:35
عدد الاستماعات
274
المدة
00:27:52
عدد التحميلات
1725
نص هذا المقطع

قصيدة : الله ُ أكـبـر رجـعـت خـيبر
الشاعر : الأديب الحاج جابر الكاظمي

 الرادود : الحاج ملا باسم الکربلائی

 

الله ُ أكـبـر رجـعـت خـيبر....و الأمه تهتف حيدر حيدر
جـيـش  إبـن زيـاد و مـرحـب.... خل يتقدم يا مظلوم
أنـصـارك  إحـنـه و نـرفـع.... صرخات الدم يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
رجـال إتـحـزمـت لـلـمـوت كـتايب سلت الأشفار
سـيـوف  اتـلامـعـت و الـكـون ظلام املبد و أخطار
اعـلـه ذاك الـجـانـب ابـن زيـاد يـمثل مرحب المنهار
اعـلـه هـالـجـانـب يـبـو الأكبر وجودك مَثّل الكرار
ابـهاي المعارك جينه إنبارك.....ابروح العقيده إنخوض و نشارك
هـالـعـسـكـر مـهـما يكثر .... لا لتهمك هاي الگوم
أنـصـارك نـرخـص دمـنـه .... نـحفظ دمك يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
عـلـه الـعـاقـل إذا وضـعـوا ابـمـيادين الحرب ميزان
يـحـكـم عـقـلـه بـيـن إثـنـين بين الكفر و الإيمان
طـريـقـيـن الـحـرب فـتـحت طريق إبليس و الرحمان
الـوفـي ايـتـابـع لـيـوث الله غـريـمه ايتابع الشيطان
عـتـرة مـحـمـد هـيَّ التشهد.... خوض المعارك ما نتردد
يـحـسـيـن إطـلب و إتمنه.... ننطي المهجه و ننطي ادموم
إنـتـه الـبـرهـان الـواضـح .... و إنته الحجه يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
مـثـل عـمـار إبـن يـاسـر مـثـل سـلمان و المقداد
فـوارس  تـابـعـوا حـيـدر و رسـمـوا بـالحرب أمجاد
مـثـلـهـم  بـالـفـروسـيـة  تـعـنـينه يبو السجاد
اعـلـه  رووس الـخـيبرية اندوس و نسحق هامت إبن ازياد
هاي الحرايب حقل التجارب.... الفارس تكشفه اخيول الكتايب
إحـنـه الـفـرسـان و نـتـبع .... هذا المنهج و المرسوم
نـسـحگ عـالـمـوت و نمضي.... بإسمك نلهج يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
الـيـهـود الـخـيـبـريـة إهـنـاك من هيبة إبوك إتهاب
فـنـاهـا ابـمـعـركـة خـيبر سحگها ابوقعت الأحزاب
اعـرفـت يـحـسـيـن إبوك اشلون گدر يقتلع ذيج الباب
ابـسـبـب لـن قـدس الـحـومـه مـثلما قدس المحراب
نـفـس القداسة و ذيج الحماسة.... للحق نجسد روح الفراسة
آمـنـه ابـحـكـم الـبـاري.... و الـيـتقدر و المقسوم
مـن  أجـلـك لـو نـتـوذر .... مـا نـتـغير يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
و  حـق  راس الـوصـي حـيـدر و شـيبه الخضبته الطبره
بـعـد نـقـسـم قـسـم ثاني و حگ ضلع أمك و كسره
إذا لــجـلـك يـوذرونـه و يـحـرگونـه ألـف مـره
إعـلـه حـد إسـيـوفـهـم و إنصيح نحبكم يا بني الزهره
لـو گطـعـونـه و لـو وذرونه.... بالباري نقسم ما يهمونه
نـطـلـبـهـم  دم الـطـبره .... وضلع البضعه هالمهشوم
نـرفـع هـالـصـوت الـهادر .... و إنته إتسمعه يا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر
******
مـثـلـمـا عـسـكـر إبـن ازيـاد يطالبنه ابقتل مرحب
نـتـحـاسـب  و  إحـنـه هـم عـدنـه إبميادين الحرب
نـطـالـبـهـم دمـه الـطـبـره و شيب البلدمه اتخضب
بـعـد ثـار الـحـسـن عـدنـه و عـلينه الواجب اترتب
بـيهن نطالب نوقف نحاسب.... بالحومه ندحر جيش النواصب
هـالـيـوم الـسـيـف ايـمـيز .... بين الحاكم و المحكوم
أنـصـارك و نـسـحـق .... راس الـظـالـم يـا مظلوم
و الأمــه تــهــتــف حــيــدر حــيــدر

المرسل: الإثنين, 28 حزيران/يونيو 2021